القائمة الرئيسية

الصفحات

IBM تُوقف قطاع أعمال التعرف على ملامح الوجه خوفاً من انتهاكات حقوق الإنسان

IBM تُوقف قطاع أعمال التعرف على ملامح الوجه خوفاً من انتهاكات حقوق الإنسان

IBM تُوقف قطاع أعمال التعرف على ملامح الوجه خوفاً من انتهاكات حقوق الإنسان

أعلنت شركة IBM العملاقة وقف العمل على مشروعها لأنظمة التعرف على ملامح الوحه معبرةً عن قلقها من مخاوف مساهمة التقنية في انتهاك حقوق الإنسان وتغذية التنميط العرقي.

وجاء إعلان الشركة عن وقف أعمالها في هذا المجال عبر رسالة وجهها المدير التنفيذي Arvind Krishna للكونجرس الأمريكي حسب ما نقلت شبكة CNBC؛ حيث كشف فيها عن وقف أعمال الشركة في مجال تقنيات التعرف عن ملامح الوجه.

مؤكداً على أن الشركة تعارض بشدة استخدام هذه التقنيات لأغراض المراقبة والتمييز العرقي وانتهاك الحقوق الإنسانية الأساسية؛ حيث دعى في نفس الوقت إلى إيجاد حوار وطني لا يسعى فقط إلى تنظيم استخدام التقنية بل يدرس أيضاً خطوة عدم استخدامها على الإطلاق.

ولم ينكر Krishna دور أدوات الذكاء الاصطناعي في إنفاذ القانون لدى الحكومات وسلطات الحكم لكنه أشار في نفس الوقت أن مثل هذه التقنيات يجب ان تخضع لفحص دائم يضمن خلو استخدامها من التحيز.

وتأتي خطوة IBM في وقت تمر فيه الولايات المتحدة بموجة عارمة من المظاهرات على إثر مقتل جورج فلويد المواطن الأمريكي على يد الشرطة الأمريكية المتهمة بالتميز العرقي العنصري والوحشية ضد السود، وظهور عدة تقارير حول مساهمة أنطمة التعرف على ملامج الوجه في تغذية التنميط العرقي والتفرقة المبنية على لون البشرة والملامح.

يجدر بالذكر أن مجال أعمال التعرف على ملامح الوجه لا يعد قطاعاً أساسياً لشركة IBM كما هو الحال مع مايكروسوفت وأمازون التي لازالت كل منهما تنافس في المجال وتعقد صفقات مع الحكومة الأمريكية بالرغم من معارضة الموظفين ضاربة عرض الحائط أي مخاوف من إساءة استغلال التقنية وانتهاك حقوق الإنسان.


تعليقات