القائمة الرئيسية

الصفحات

شركة إنتل تعلن عن أسرع معالج ألعاب في العالم مخصص للحواسيب المكتبية

شركة إنتل تعلن عن أسرع معالج ألعاب في العالم مخصص للحواسيب المكتبية

شركة إنتل تعلن عن أسرع معالج ألعاب في العالم مخصص للحواسيب المكتبية

أعلنت شركة إنتل عن الجيل العاشر من معالجاتها لأجهزة الحاسوب المكتبية والتي جاءت ضمن معماريتها Comet Lake-S بأربعة فئات وهي  Core i9, i7, i5,i3 حيث وصفت أعلى معالحاتها منها وهو Core i9-10900K بكونه أسرع معالج ألعاب في العالم على حد زعمها.

حيث أن المعالج مدعوم بـ 10 أنوية و20 خيط وتبلغ طاقة التصميم الحرارية TDP فيه 125 واط ويوفر سرعة قصوى تصل يحد أقصى 5.3 GHz فيما يبلغ سعره 488 دولاراً.

كما وأعلنت عن معالج  Core-i7 10700K الجيل العاشر ثماني الأنوية و16 خيط يقدم تردد أساسي بسرعة 3.8GHz بينما تبلغ سرعته القصوى عند زيادة الأحمال 5.1GHz وسعره 374 دولاراً.

وبالنسبة للفئة الثالثة فقد كشفت الشركة أيضاً عن إنتل Core i5-10600K سداسي الأنوية وبـ 12 خيط يقدم تردد بسرعة أساسية 4.1GHz وسرعة قصوى 4.8GHz بسعر 262 دولار، وكما نلاحظ أن جميع المعالجات في هذه السلسلة تنتهي بحرف K.

وأعزت الشركة سبب تقديم رقاقاتها سرعات فائقة إلى امتلاكها تقنية Turbo Boost 3.0 المعزز لسرعة الأداء وتقنية Thermal Velocity Boost التي تتضمنها الفئة الراقية من هذه المعالجات؛ حيث ترفع من أداء المعالج وتعزز سرعته الأساسية عند وصوله لـ 70 درجة مئوية.

من جانب أخر توفر المعالجات الجديدة دعم لذاكرة DDR4-2933 وكذلك دعم  Ethernet حتى 2.5 جيجا بايت مع باقي الميزات الأخرى التي توفها معالجات إنتلبالمواصفات المعيارية مثل دعم تقنية اتصال Wi-Fi 6.

فيما أطلقت الشركة معالجات بقدرة 65 واط لكل من فئات Core  الأربعة ووفرت أيضا قدرة 35 واط في سلسلة T حيث تأتي بنفس الأنوية والمعالجات المذكورة لكن مع سرعة اداء أقل من نظيراتها الأعلى ذات قدرة 65 و125 واط.

تعليقات