القائمة الرئيسية

الصفحات

بطاقات UFS، البديل القادم لـ microSD من سامسونج




أعلنت سامسونج اليوم عن بداية النهاية لمعيار بطاقات التخزين المتحرّكة microSD، إذ كشفت عن إنتاجها لأوّل بطاقات ذاكرة بتقنية UFS وتُدعى ببساطة UFS Cards.
وللتوضيح، فإن بطاقات UFS هي أكثر من مجرد تطوير على microSD، ورغم أنها تبدو مُشابهة من حيث الشكل الخارجي، إلا أنها معيار جديد الهدف منه تقديم تكنولوجيا بديلة تُجاري التقنيات الحديثة التي تتطلب سرعات كتابة وقراءة عالية، مثل تصوير الفيديو بتقنية  360 درجة وتشغيل الألعاب الكبيرة التي باتت تتطلب مزيدًا من الإمكانيات.

ميزات بطاقات UFS

تتوفر بطاقات UFS بسعات تتراوح من 32 إلى 256 غيغابايت وتقدم قراءة بيانات بسرعة تبلغ خمسة أضعاف سرعة القراءة في بطاقات microSD، حيث تستطيع قراءة 530 ميغابايت في الثانية MB/s وهو ما يُعادل سرعة القراءة التي تقدمها معظم أقراص التخزين من نوع SATA SSD.
وتقول سامسونج أن هذه السرعة العالية تعني بأن بطاقة UFS تستطيع قراءة فيلم بحجم 5 غيغابايت وبدقة Full HD بحوالي 10 ثوانٍ، وهو ما يتطلب أكثر من 50 ثانية في بطاقة microSD عادية.
أما بالنسبة لسرعات الكتابة، يمكن لبطاقات UFS الوصول إلى سرعة كتابة تسلسلية تبلغ 170 ميغابايت في الثانية، وهي حوالي ضعف السرعة التي تقدمها أسرع بطاقات microSD باهظة الثمن، وأسرع بعدة أضعاف من البطاقات الأخرى المنتشرة بشكل أكبر بين المستخدمين.
ويُذكر أن معيار UFS هو نفس معيار التخزين عالي السرعة والأداء الذي استخدمته سامسونج في وحدات التخزين الموجودة في هواتفها على غرار Galaxy S6 و S7، لكنها المرة الأولى التي يُستخدم فيها نفس المعيار في بطاقات تخزين متحرّكة.

متى ستصل بطاقات UFS إلى الأسواق؟


تعليقات